حاربي التجاعيد بغذائك

حاربي التجاعيد بغذائك

تتكون التجاعيد عندما يفقد الجلد مرونته و يصبح أكثر جفافا، و ذلك بسبب تأثير المركبات الغير مستقرة التي تحارب مضادات الأكسدة و تعمل على تلف الكولاجين و الإيلاستين وهي البروتينات الأساسية المكونة للجلد.

من المستحيل منع تكون التجاعيد بشكل تام و لكن من الممكن تقليل تكون التجاعيد المبكرة و تقليل ظهورها، فالتغذية الصحية تساعد على منع ظهور التجاعيد و تخفيفها لأن الفيتامينات و مضادات الأكسدة تغذي البشرة و تزيد نضارتها و ترطيبها.

و بإمكانكِ تعديل نظامكِ الغذائي لتمنعي التجاعيد بهذه النصائح:

أكثري من تناول الأطعمة الغنية بفيتامين C و فيتامين E

إذ أن فيتامين C من أهم الفيتامينات التي تحارب التجاعيد حيث أثبتت الدراسات أن قلة تناول فيتامين C له علاقة بظهور التجاعيد و جفاف الجلد.كما أن فيتامين C يدعم الكولاجين إحدى البروتينات الأساسية المكونة للجلد و يساعد فيتامين C على تحفيز تكون الكولاجين و يقلل تأثير الأشعة الفوق بنفسجية و التهاب الجلد. و لزيادة تأثير فيتامين C ضد التجاعيد تناولي الأطعمة الغنية به إلى الأطعمة التي تحتوي على فيتامين E الذي بدوره أيضا يحمي الجلد من الشمس.

و أهم مصادر فيتامين C الفواكه و أهمها الحمضيات و الخضراوات أما فيتامين E فأهم مصادره الزيوت النباتية والمكسرات و الخضراوات الورقية الخضراء كالسبانخ.

تناولي كمية كافية من البروتينات

فهي تلعب دور كبير في المحافظة على صبا البشرة لأنها تحتوي على الأحماض الأمينية الأساسية التي تبني الكولاجين و الإيلاستين اللذان يعطيان الجلد مظهره و مرونته، فعند التقدم في العمر يقل إنتاج الكولاجين و الإيلاستين بشكل سريع مما يؤدي إلى ظهور التجاعيد. وأهم مصادر البروتينات هي اللحوم و الدواجن و الأسماك و البقوليات

تناولي الأطعمية الغنية بفيتامين A و الغنية بصبغة البيتا كاروتين

حيث أن فيتامين A مهم لإصلاح الجلد و المحافظة عليه و نقصه يؤدي إلى تكون البثور على الجلد و يؤدي إلى جفافه أما صبغة البيتاكاروتين تلعب دورا مهما في محاربة التجاعيد لما لها من خصائص مضادة للأكسدة و تتحول إلى فيتامين A في الجسم و هي توجد في الخضراوات و الفواكه ذات اللون الأصفر البرتقالي كالجزر و البطاطا الحلوة و المنجا و المشمش .

قللي من تناول الدهون

قللي من تناول الدهون و تناولي باعتدال الدهون الجيدة فالنظام الغذائي العالي بالدهون مرتبط بحدوث التجاعيد و لكن هذا لا يعني إلغاء تناولها بشكل تام من النظام الغذائي فالجسم بحاجة للأحماض الدهنية الأساسية كالأوميغا3 ليقوم الجسم بعمله بشكل تام و هي موجودة في الأسماك و المكسرات و البذور و التي تساعد في محاربة التجاعيد و الوقاية من الأشعة الفوق بنفسجية.

ضيفي الفلافونويدات لنظامكِ الغذائي

الفلافونويدات مركبات طبيعية موجودة في النباتات و تعمل كمضادات للأكسدة في الجسم وتخلص الجسم من المركبات التي تتلف البروتينات المكونة للجلد و بذلك تحارب التجاعيد.

تناولي كميات كافية من الزنك و السيلينيوم

فالزنك له دور مهم في المحافظة على الجلد إذ أنه يعمل على نمو الأنسجة و المحافظة عليها و إصلاحها و ينظم إفراز الزيوت بالبشرة و يساعد في تكوين الكولاجين لذلك يحافظ على البشرة صحية. ومن أهم المصادر الغنية بالزنك الثوم و المكسرات و الحبوب و البقوليات والشوفان واللحوم الحمراء.

أما السيلينيوم فيعمل كمضاد للأكسدة في الجسم و يحمي من أشعة الشمس و من أهم مصادره المشروم و الأطعمة البحرية كالجمبري و بعض أنواع الأسماك.

انتبهي لنوعية الكربوهيدرات التي تتناولينها

فلتحاربي التجاعيد عليكِ تناول الكربوهيدرات المعقدة كالنشويات و الإبتعاد عن السكريات البسيطة التي تزيد من مستوى سكر الدم بسرعة و من الممكن أن تؤدي لإلتهابات في الخلايا مما قد يحدث التجاعيد بالإضافة أن السكريات البسيطة تقلل من العناصر الغذائية التي تحارب المركبات التي تسبب التجاعيد كفيتامين C و فيتامين E

ويمكنك ايضا التعرف على طرق الحقن ببلازما الدم التي يستخدمها المشاهير لعلاج التجاعيد.

كلمات ذات صلة:

البشرة ، صحة ، غذاء

أضف تعليق
تعليق