أسلوب نومكِ يحميكِ من الأمراض

أسلوب نومكِ يحميكِ من الأمراض

إن النوم مهم جدا للصحة و أهميته تعادل أهمية الطعام و الشراب في المحافظة على الصحة، وقد أظهرت دراسة علمية أن العادات الغذائية ترتبط بعادات النوم و طبيعته و ذلك يدل أن النظام الغذائي يحدد طبيعة النوم. ووفقا لهذه الدراسة العلمية فإن طبيعة نومكِ تحدد خطر إصابتكِ بأمراض معينة كالسمنة و السكتة الدماغية و أمراض القلب و تحسينكِ لعادات النوم الخاصة بكِ تساعدكِ في تقليل احتمالية إصابتكِ بهذه الأمراض و لتحصلي على نوم مثالي فعليكِ أن تحصلي على الفيتامينات و العناصر الغذائية و السعرات الحرارية بشكل متوازن و متكامل.

و فيما يلي أربعة أنواع للنوم و من خلالها ستستطيعين تحديد طبيعة نومكِ و بالتالي ستقومين بتغيير عاداتكِ الغذائية و عادات نومكِ لتقللي خطر الإصابة بالأمراض وتعرفي ايضا على الاوقات المفيدة في اليوم .

النوع الأول للنوم: النوم القصير (النوم من 0 إلى 4 ساعات ليلا)

إن الأشخاص الذين ينامون ساعات قليلة ليلا دائماً ما يشعرون بالخمول و عدم التوازن و عدم التركيز و يعانون من نقص في الطاقة، و إضافة إلى ذلك فإن هؤلاء الأشخاص لا ينوعون في أصنافهم الغذائية ولا يتناولون كميات كافية من الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة و الكربوهيدرات و عادة ما يعانون من الجفاف.

خطر الإصابة بالأمراض:

إن الأشخاص الذين يتبعون هذا النوع من النوم يزداد خطر إصابتهم بالسكري و السمنة ،لأن الحرمان من النوم يقلل من استجابة الخلايا لهرمون الإنسولين(الهرمون الذي يعدل مستوى السكر في الخلايا ) مما يؤدي إلى ارتفاع في مستوى السكر في الدم و إذا استمر ذلك على المستوى الطويل فذلك يؤدي إلى الإصابة بالسكري.

و إضافة إلى ذلك فإن الأشخاص الذين ينامون ساعات قليلة هم أكثر عرضة لاكتساب الوزن و الإصابة بالسمنة، لأن الحرمان من النوم يعمل على تقليل معدل الأيض في الجسم و يزيد من مستوى هرمون التوتر الكورتيزول والذي يؤدي إلى زيادة الشهية مما يزيد من تناول الطعام و بالتالي زيادة الوزن.

الحلول الغذائية :

 إن الأشخاص الذين ينامون ساعات قليلة عليهم أن يملؤا نظامهم الغذائي بالاطعمة الغنية بمضادات الأكسدة.كأن يتناولون كأسا من معصور الطماطم صباحا فهو غني باللايكوبين و أن يضيفوا الفلفل الحلو الأحمر و الجريبفروت فهي غنية بالعناصر العناصر الغذائية الصحية.

النوع الثاني من النوم: النوم القصير (النوم من 5 إلى 6 ساعات ليلا)

إن الاشخاص الذين يتبعون هذا النوع من النوم عادة ما يستهلكون أكبر كمية من السعرات الحرارية، ويفتقر نظامهم الغذائي إلى فيتامين C و السيلينيوم و العناصر الغذائية التي تحمي من الامراض و تقلل الإلتهابات.

خطر الإصابة بالأمراض:

إن هؤلاء الأشخاص هم عرضة لخطر الإصابة بالسكتة الدماغية و النوبات القلبية، حيث أشارت بعض الابحاث أن الأشخاص اللذين ينامون أقل من 6 ساعات ليلا هم عرضة للإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة أربع أضعاف عن غيرهم سواء أكانوا لا يعانون من زيادة الوزن ولا يمتلكون تاريخ عائلي للإصابة بالسكتة الدماغية، و إضافة إلى ذلك فإنهم عرضة للإصابة بأمراض القلب بنسبة ضعفين غيرهم.

الحلول الغذائية:

 إن هؤلاء الاشخاص عليهم إضافة فيتامين C إلى نظامهم الغذائي وذلك بتناول الليمون و الحمضيات أو إضافة عصير الليمون أو البرتقال إلى الماء، و عليهم أيضا زيادة السيلينيوم في غذائهم و إن تناول المشروم يساعدهم لإضافة السيلينيوم إلى نظامهم الغذائي.

النوع الثالث للنوم: النوم الطويل (النوم لمدة 9 ساعات أو أكثر ليلا)

إن الأشخاص الذين ينامون تسعة ساعات أو أكثر ليلا عادة ما يشعرون بالتعب و الإعياء الزائد لأنهم لا يحصلون على مركب الكولين بشكل كافي الذي يحفز الدماغ و يحافظ على صحته.

خطر الإصابة بالأمراض:

إن النوم لساعات طويلة ممكن أن يكون مؤشرا إلى قلة نشاط في الغدة الدرقية مما يؤدي إلى عدم إنتاج كميات كافية من بعض الهرمونات و إن الاعراض التي تلي خمول الغدة الدرقية هي الشعور بالتعب الزائد و فقدان الطاقة و نقصان معدل الأيض و النوم لفترات طويلة خلال اليوم بالرغم من النوم ليلا و الشعور الدائم بالتعب.

الحلول الغذائية:

إن كنت من الاشخاص اللذين ينامون لفترات طويلة فعليك زيادة تناولك لمركب الثيوبرومين و الكولين و ذلك بتناول 30 غم من الشوكولاته الغامقة يوميا للحصول على الثيوبرومين و تناول البيض للحصول على مركب الكولين.

النوع الرابع من النوم : النوم المثالي (النوم من 7 إلى8 ساعات ليلا)

إن الأشخاص اللذين يتبعون النوم المثالي هم الأكثر تنويعا في أصنافهم الغذائية و يتناولون وجبات متوازنة و غنية بالعناصر الغذائية و يتناولون الماء بكثرة.و الدماغ عندما يحصل على كميات متنوعة من العناصر الغذائية وكميات كافية من الماء تقل حاجته لتناول الطعام بكثرة.

ويمكنك ايضا تعلم اهم طرق الاسترخاء على طريقة الفنج شوي .

كلمات ذات صلة:

صحة ، صحتي ، تمارين

أضف تعليق
تعليق